بدء الرسالة الدفاع  عن الحياة

إذا كانت ايدينا مملوءة بالدماء كيف يسمع الله صلاتنا؟

الصلاة للرب يسوع قبل كل عمل، خاصةً

مسبحة الوردية أسرار المجد،  مسبحة الرحمة الإلهية  مسبحة قلب يسوع

 السلاح الروحي لمواجهة حضارة الموت بشجاعة كاملة .

بدء الرسالة بالمدافعة عن الحياة

هنالك فرق كبير بين الناشط والمبشرّ، كلنا بحكم المعمودية مبشرين بإنجيل الحياة ورسالة التبشير، الناشط يستعمل عقله والقضية المبشرّ يصلّي ويتحد بالله للعمل على القضية.

يوم بدءت العمل بالمدافعة عن الحياة حصلت على معلومات كثيرة كيف نقدر أن نواجه حضارة الموت، منها معلومات من حركة الكهنة للحياة في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا ، حددت لي عدة طرق ناجحة لنشر رسالة الحياة بكل ما نقدر من وسائل فعالة ففي مدينة تورنتو وكندا مثلاً ، لقد نجحت بأغلب هذه الطرق وأهمها هو التالي:

الصلاة للرب يسوع قبل كل عمل، خاصةً مسبحة الوردية أسرار المجد، مسبحة الرحمة الإلهية مسبحة قلب يسوع السلاح الروحي لمواجهة حضارة الموت بشجاعة كاملة .

1. نقدر أن نحصل على عدد كبير من منشورات للحياة (250 أو أكثر) وعن الأخطار التي تهدد الحياة كالإجهاض ، وما يسمّى القتل الرحيم اليوثانيجيا ، ... من مار شربل للحياة ، أو على الإنترنت أو من الحركات مؤيدة للحياة في أي دولة أجنبية. وحملها إلى حيثما نذهب إلى السوق المدرسة ، النقل العام والكنيسة حيث ما يفتح الله لنا الطريق . وتوزيعها للناس على الطريق أو وضعها على السيارات أو تركها على طاولة المطعم بعد الأكل بالمطعم أو أي مكان. أما بالنسبة للكنيسة نسأل الكاهن أولاً ثم نوزعها على المؤمنين في الكنيسة... ضع هذه المناشير في السيارة أو في جعبة ثايبك ...

2. إرسال رسائل القراء إلى المحررين في الجرائد والمجلات وشرح للجريدة عن هذه الأخطار التي تدمر الحياة والمجتمع وخاصةً حبوب منع الحمل التي تستعمل كمبيدات للبشر ... لانه حتّى إذا لم تنشر رسالتنا إلى المحرر فإنها قد تغيير شيءً ما في داخله. وإذا تابعنا مراسلته سوف يعمل الله به ويأتي يوم وينشر رسائلنا في الجريدة أو المجلة أو الإنترنت. اشكر الله على انه هنالك كثير من الأشخاص اخذوا مقالات من موقع مار شربل للحياة وتم نشرها في الجرائد المحلية. واطلب منكم متابعة هذه الطريقة باخذ ما امكن من هذه المقالات وارسالها إلى اكبر عدد من الجرائد العربية او حتّى الأجنبية باعطاء الرسالة عن قدسية الحياة من لحظة الحمل إلى ساعة الموت الطبيعي.

3. زيارة الصيدليات والإحتجاج على بيع طرق منع الحمل الإصطناعية كالوقي الذكري وحبوب الإجهاض وطرق منع الحمل والتعبير بلغة المحبة المسيحية للصيدلي، بأن مثل هكذا مبيدات للبشر قد تؤدي إلى خسران في سوق الأدوية بالمستقبل وقد يقفل الصيدلية لسبب بيعه هذه المبيدات وحتى رغم تشجيع منظمة الصحة العالمية لبيع مثل هذه البضاعة المضرّرة ... فلمن يبيع في المستقبل إذا لم يكن للناس أطفال الغدّ؟

4. زيارة النائب أو ممثلكم في الدولة، وقبل مناقشته بأي شيئ حالوا أن تسألوه أسئلة محرجة عن الإجهاض وطرق منع الحمل ... وبإعطاءه التشجيع أن يتكلم لا يقدر أن يرفض السماع لكم عن ما الذي تريدون أن تقولوه عن هذه الأخطار وأبعاد تأثيرها على المجتمع والوطن ...

5. أو إرسال رسالة للنائب وممثلكم في الدولة للحملة على عدم تشريع الإجهاض أو البقاء على تجريمه في القانون أو البقاء على القانون الحالي أو تجريم الإجهاض من جديد في القانون. وتوقيف تفسيد التربية الجنيسة للأطفال في المدارس ونشر طرق منع الحمل الاصطناعية .

6. بدء أو الإنضمام إلى حركة مدافعة عن الحياة أو بدء حركة للحياة إما في الكنيسة المحلية أو خارج الكنيسة أو في المدينة أو المكان الذي نعيش فيه وكما يقول الأب بفون من حركة الكهنة للحياة في الولايات المتحدة بأن لكل 50 ساعة عمل للحياة هنالك طفل يخلص من شر الإجهاض . أي معلومات إيضافية إتصلوا بنا .
وبما إنكم اعضاء مار شربل للحياة على الأنترنت هذا يجعلكم على اتصال دائم بالحركة المؤيدة للحياة في العالم

7 التكلم مع اصدقاءنا وأهلنا في البيت وفي الشارع كما فعل الرسل يوم بدء الكنيسة ، التكلم مع اصدقاءنا في العمل والمكتب وفي المدرسة والجامعة ، التكم مع الناس في الشارع بمحبة عن الأخطار التي تهدد الحياة ، إسئلوهم اسئلة محرجة عن قدسية الحياة.

8 وضع شعارات مؤيدة للحياة على سياراتنا وبيوتنا ومحلاتنا التجارية، اي شعار يقول مثلاً أن الحياة مقدسة ، الإجهاض يقتل ، الله غفور ورحوم بعد الإجهاض ، إختاروا الحياة. إلإجهاض يؤذي النساء ، الإجهاض يستغل النساء ، الإجهاض يوقف نبضات قلب الطفل الجنين ليس مواد حمل ، إذا لم يكون طفل انتِ لستِ حامل! وأي شعار مماثل مثل الظلم المخفي ظلم محمي الظلم ضد الجنين هو ظلم محمي ، الإجهاض خبيث...

الله يكون معكن
شربل الشعار
Please feel free to SMS my cell phone +1416-875-1838 for any question
God bless you for reading my letter